آخر الاخبار
A+ R A-

قيادة القوات تشارك في حفل تخريج الدفعة الأولى لطلاب درجة البكالوريوس من كلية الشرطة الفلسطينية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

http://www.nsf.gov.ps/ar/images/stories/b25.jpg

 

شارك وفد من قيادة الأمن الوطني متمثلا بنائب قائد القوات العقيد طارق أبو هاشم والعقيد عاصف كحيل مساعد القائد لشئون الكتائب وعدد من ضباط قوات الأمن الوطني اليوم الأربعاء في حفل تخريج الدفعة الأولى لطلاب درجة البكالوريوس من كلية الشرطة الفلسطينية


وقد وحضر الاحتفال الذي أقيم في ملعب فلسطين وسط مدينة غزة السيد رئيس الوزراء الدكتور أبو العبد هنية ووزير الداخلية الفلسطيني فتحي حماد ومدير عام الشرطة الفلسطينية العميد تيسير البطش وشخصيات اعتبارية ومسئولين في الحكومة وعدد كبير من ضباط وأفراد الأجهزة الأمنية بالإضافة إلى وفد من المتضامنين العرب وذوي الطلاب الخريجين. ووزراء الحكومة الفلسطينية ونواب المجلس التشريعي ولفيف من قيادات وممثلي الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية والأسرى المحررون وأعضاء قافلة أميال من الابتسامات 13 التي يترأسها المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن الشيخ همام سعيد.


حيث أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور إسماعيل هنية عن توظيف 184طالباً من خريجي الدفعة الأولى لدرجة البكالوريوس من كلية الشرطة برتبة ملازم ابتداءً من اليوم الأربعاء بعد طلب وزارة الداخلية استيعاب كافة خريجي الفوج وشدد رئيس الوزراء على أن الحكومة الفلسطينية لن تسمح بعودة الفلتان الأمني "حتى ولو كان على رقابنا"، وفق وصفه


وأضاف "لا بد من حماية هذا الإنجاز والمحافظة عليه وحمايته وأن تشكل قاعدة انطلاق لأي عمل أمني في غزة والضفة والقدس".

وتابع مخاطباً خريجي فوج كلية الشرطة "هذا نموذج ووعاء يسع كل الخيريين من أبناء شعبنا ويمثل كل من يريد خدمتهم على أسس وقواعد وأدبيات وسلوك هذه المؤسسة الأمنية التي رعاها شعبنا وعملت في ظل الحصار والحرب والفلتان".


وأكد أن المؤسسة الأمنية الفلسطينية أثبتت قدرتها ونجاعتها وأنها أمينة على أرواح الشعب الفلسطيني ودماءه ومقدراته.

وخاطب أفراد كلية الشرطة الخريجين بقوله "نعدكم لأن تكونوا رجال شرطة تتجول في شوارع القدس العتيقة عاصمة دولة فلسطين فلنعد للأمر ولنهيأ أنفسنا لأمر عظيم يهيئكم الله به لتحرير القدس والأقصى".


وأوصى رئيس الوزراء ضباط كلية الشرطة الخريجين بضرورة الالتزام بقاعدة أن الأمن بعيداً عن النظرة السياسية والحزبية .الذي أطلق عليه اسم "شمس العودة".

بدوره، أكد وزير الداخلية والأمن الوطني الأستاذ فتحي حماد أن الوزارة بكافة أجهزتها الأمنية تُقوي الجبهة الداخلية في قطاع غزة، مشدداً على أن الداخلية ستضرب بيد من حديد كل من يحاول العبث بأمن غزة .


وثمن وزير الداخلية جهود القائمين في الكلية الشرطية، مطالباً بمزيد من العطاء وتخريج أفواج شرطية تخدم الوطن والمواطن على حد سواء.


وقال الوزير حماد "هذه الأفواج التي نخرجها ستلاحق العملاء وستمضي في طريق العز والفخار رغم كل المحاولات التي تسعى لوضع العراقيل والعقبات في طريقنا".


واعتبر أن كل المؤشرات من حولنا تؤكد اقتراب النصر، مستدركاً "سنمضي على درب ذات الشوكة والشهادة والمقاومة".


وأردف وزير الداخلية "في هذا اليوم الأغر للحكومة الفلسطينية وبتأسيس الشهيد الوزير سعيد صيام للوزارة في ظل عبق شهداء وجرحى الداخلية نحتفي بتخريج هذه الكوكبة من ضباط كلية الشرطة ونطير التحية لشهداء وأسرى وجرحى شعبنا في الضفة وغزة والأراضي المحتلة عام 48 والشتات".


وأشاد عميد كلية الشرطة بجهود مجلس أمنائها في إنجاح عملها، كما أثنى على جهود ضباط وضباط صف الكلية الذين واصلوا الليل بالنهار لتأسيس الكلية حتى الاحتفال لتخريج أولى دفعات درجة البكالوريوس منها.


وخاطب العميد صيام طلبة الكلية الخريجين بقوله "لقد تلقيتم علماً نافعاً وتدريباً جيداً لتكونوا في خدمة شعبكم"، وطير كل التحية والتقدير لكل من ساهم في إيجاد وبناء هذه الكلية.


وخرجت كلية الشرطة الفلسطينية التابعة لوزارة الداخلية والأمن الوطني أول فوج من حملة درجة البكالوريوس لديها في العلوم الشرطية والقانونية بحضور رسمي وشعبي حاشد.


واستهل الحفل بعرض مشاة قدمه الطلبة الخريجون، كما تخلل التخريج عدة فقرات إنشادية وشعرية قدمتها فرقتي الحرية وشمس للإنتاج الفني.

كما تخلل الفعاليات تسليم خريجي دفعة البكالوريوس الأولى علم كلية الشرطة لطلبة الدفعة الثانية التي تواصل تلقيها العلوم الشرطية والقانونية في الكلية.


http://www.nsf.gov.ps/ar/images/stories/b24.jpg

 

http://www.nsf.gov.ps/ar/images/stories/b26.jpg

 

http://www.nsf.gov.ps/ar/images/stories/b27.jpg